الوادي

الحياة خبر كويس وآخر سيء
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   
اليوميةاليومية
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 حرب البلقان ١١ يوليو ١٨٧٦

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد خطاب
Admin


عدد المساهمات : 148
نقاط : 441
تاريخ التسجيل : 21/07/2009

مُساهمةموضوع: حرب البلقان ١١ يوليو ١٨٧٦   الخميس مايو 03, 2012 11:05 pm

حرب البلقان
١١ يوليو ١٨٧٦
كانت روسيا دائمًا تحرض إمارات البلقان على الانقضاض على الدولة العثمانية لكي تمهد نفسها للهجوم على الدولة العثمانية بعد أن تكون قد وزعت قواتها في إخماد الثورات المحلية، لذلك بذرت بذور الثورة في إمارات البلقان حتى نشبت الثورة في ولاية الهرسك في عام ١٨٧٥ وامتدت إلى ولاية البوسنة وقامت ولاية الصرب لتشد من أزر الثوار. طلبت الدولة العثمانية من الخديوي إسماعيل إمدادها بنجدة من الجيش المصري، فأعد الخديوي قوة مكونة من سبعة آلاف مقاتل بقيادة الفريق راشد باشا حسني.

أقلعت الحملة إلى الآستانة ثم قصدت حدود الصرب فاشتركت مع الجيش العثماني في قتال الصرب وفازت عليهم وأظهرت شجاعة وبسالة كبيرة مما دفع الخديوي إسماعيل إلى الإنعام على طائفة من قوادها وضباطها بالرتب العليا.
وفي غضون ذلك تولى عرش الدولة العثمانية السلطان عبد الحميد الثاني (٣١ أغسطس ١٨٧٦)، وعاد الجنود المصريين إلى الآستانة إذ وقفت الحرب بين الدولة العثمانية والصرب. ثم تجدد النزاع بين الدولة العثمانية وروسيا وأعلنت الحرب بين الدولتين وهي الحرب المعروفة بحرب البلقان (إبريل ١٨٧٧) فطلبت الدولة العثمانية من الخديوي إسماعيل مساعدتها في هذه الحرب فاعتذر إسماعيل في البداية بسبب ارتباك شئون مصر المالية وعجزه عن الإنفاق على تلك الحملة فأعاد السلطان عبد الحميد الكره ولم يقبل عذرًا هذه المرة.

كانت الأزمة المالية قد جعلت من إسماعيل هدفًا لغضب الدائنين الأجانب فأخذوا يرهقونه بمطالبهم والدول الأوروبية من ورائهم تشد أزرهم وتهدد الخديوي؛ فخشي عاقبة إغضاب الدولة العثمانية في تلك الظروف العصيبة فاعتزم إجابة طلبها وأعد جيشًا مؤلفًا من نحو اثنتي عشر ألف مقاتل بقيادة حسن باشا ثالث أنجاله، وبعد أن تمت معدات الحملة أقلعت بهم السفن المصرية إلى الآستانة ومنها إلى (ورانه) أحد ثغور البحر الأسود. وقد أبلى الجنود المصريين في هذه الحرب بلاءًا حسنًا واشتركوا في القتال إلى أن وضعت الحرب أوزارها في مارس ١٨٧٨ ثم عادوا إلى مصر.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khatab38.forumslog.com
 
حرب البلقان ١١ يوليو ١٨٧٦
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الوادي  :: ابحاثومقالات علمية وتربوية-
انتقل الى: